اتجاهات التقاعد: جيل الطفرة السكانية يسد الفجوة (السنة)

مؤخرا، مراقبة السوق نشر مقالاً يكشف أن 'سنوات الفجوة' ليست فقط لطلاب الجامعات. بعد سنوات طويلة من التوتر والتضحية الشخصية ، وتربية العائلات ، والتنقل في الوظائف ، أخذ العديد من الرجال والنساء الأكبر سنًا استراحة في الخمسينيات والستينيات من العمر. نحن إعادة التفكير في التقاعد .

بدلاً من التقاعد ، بالمعنى التقليدي ، يأخذ العديد من النساء فوق الستين وقتًا بعيدًا عن التزاماتهن المعتادة للتفكير فيما يمكن أن يكون التالي في حياتهن. يمكن أن يشمل ذلك بدء حياة مهنية جديدة ، أو العودة إلى المدرسة ، أو البحث عن الحب ، أو السفر ، أو مجرد اتباع حلم منسي منذ فترة طويلة. يمكن أن يكون لاتجاه التقاعد هذا تأثير كبير على المجتمع.



تفكر العديد من النساء في مجتمع الستين وأنا أيضًا في أهمية قضاء بعض الوقت في الستينيات من العمر لاتخاذ قرارات لإعادة تركيز حياتهن على أنفسهن. بينما يقدرون المساهمة التي قدمتها العائلة والأصدقاء في حياتهم ، فإنهم يعتقدون أنه قد حان الوقت ليكونوا أكثر أنانية. كثيرون على استعداد لإغلاق الكتاب على ماضيهم وكتابة قصة جديدة.

يمكنني أن أتعلق بهذا الشعور تمامًا. بعد 25 عامًا في الشركة ، تركت أمان وظيفتي لبدء برنامج Sixty and Me. لقد واجهت التحديات التي تأتي من إجراء مثل هذا التغيير الدراماتيكي. وقد اختبرت أيضًا الفرحة التي تأتي من القيام بشيء تعتقد حقًا أنه يحدث فرقًا في العالم. تمت موازنة عدم اليقين من عدم الحصول على راتب منتظم مع الحرية التي يجب أن أعيشها بشروطي الخاصة وفهم أنني أكسب نفسي. لم أعد أقلق بشأن ما يجب أن أفعله في التقاعد بعد الآن. أفكر فقط فيما أفعله في حياتي.

هل تغيرت وجهة نظرك حول 'التقاعد' منذ أن كنت أصغر سنًا؟ هل تعتقد أن أخذ 'سنة فجوة' هو خيار قابل للتطبيق للنساء من جيلنا؟ هل تقلق بشأن ما يجب عليك فعله في التقاعد؟ الرجاء إضافة أفكارك في التعليقات أدناه.

يتعلم أكثر

أتساءل ماذا تفعل في التقاعد؟ شاهد هذه المقابلة للتعرف على بعض الأفكار الرائعة لتحقيق أقصى استفادة من العقود القادمة.